لا توجد تعليقات

إلى رجل من ورق: صبا إبراهيم

إلى رجل من ورق

صبا إبراهيم/ شاعرة عراقية

أكرهُ المظلاتِ
وأتجنبُ الجلوسَ تحتَ أيِّ فيءٍ
كُلما تذكرتُ ظلكَ الزائف
لذا أنا أُصرُ دائمًا على السيرِ تحتَ الشمسِ

أكرهُ قطفَ الأزهارِ
منذ آخر زهرةً أهديتني إياها
لم أكن أدرك معنى الايحاءات الخفية
كان لزامًا عليَّ أن إدرك إنني سَأشبهها في الذبولِ

أكرهُ البلاغةَ
لأنكَ بليغٌ جدًا في الغِش والمُداهنة

أكرهُ الأشجارَ
لأنكَ كُنت تُناديني بها
وقتها حسبتك حجلا
يتخذُ سليلاً مَتين
لا يبحثُ عن أغصانٍ هاويةٍ كما أنتَ

أكرهُ تموز لأنهُ الخطوةُ الأولى للزيغ
أكرهُ تشرين لإنه يشبهكَ في التدليسِ
أكرهُ الساعة العاشرة غَمًا

أكرهُ الضفاف الكَمِدَة التي تطل عليك
والواو التي تبتدئ بك
أكرهُ القُبل المنتحلة من مشهدٍ غرامي

أكرهُ الأيادي التي تمتدُ بطراوةٍ
ثم تُمارس اللدغَ بأبهی حُلةٍ

أكرهُ المجازاتَ كثيرًا لإنك ابنها
ولا تُدرك وجهةَ الحقائق

أكرهُ المتخفين بجلابيبِ اُسود
وهم في الوَضَحِ ضباع

أكرهُ كلَ رجلٍ من ورق

قد يعجبك ايضا
وسوم: , ,

المزيد من المقالات المشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

القائمة