لا توجد تعليقات

إلى طرطوس: نسرين حسن

إلى طرطوس

نسرين حسن/ شاعرة سورية


أحبُّ طرطوس
تلدُ دموعها على جسدِ البحر
تحملُ(سيزيف) في قلبها
أحبُ طرطوس بلا حدود
من زمن الرّمل إلى زمن الضوء..لا نتنفس إلا بالألم
أعانقُ حكاياتَ جدتي عن الجنةِ بضفائرِ الدّريكيش
فنحنُ أكثر خيالا من سكان الأولمب
نحبُ فينوس بأثواب الرّبيع
ونعشقُ الفضائحَ الصّغيرة للعصافير
تحتَ ضوءِ الشمسِ
وأنا أفكرُ كثيرا بالأرواحِ تطيرُ بلا أعمدة
وسعيدةٌ جنازتي لن تمشي على الأرض
سعيدة بحضوري كغائبة بصيغة الغبار،
سعيدةٌ مع قمرٍ يرافقني طوالَ الليل

والشمسُ تسهر معي بالنهار…بخجلٍ أوّزعُ وردها على الجميع
وأقولُ سلاما على كلِّ هذا الحزن وهذا الوطنُ يهاجرُ إلى عيني
سلاما على رأسٍ يدورُ كالنواعير…وأجسادنا تدورُ حولَ النّار
والعقلُ أظنهُ لايرانا ولانراه
ياطرطوس…اقرأي قصيدتي بهدوء…
وطاردي عطرها في المساء
واكتبي الألمَ يتحولُ إلى كلماتٍ إلى راياتٍ
باريسُ ليست أجمل منك…لكن هنا حزنٌ مربوطٌ بنزيف. .
وهناكَ فرحٌ لوّنهُ القطنُ بثلجهِ.

قد يعجبك ايضا
وسوم: , , ,

المزيد من المقالات المشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

القائمة