نصوص

رام الله.. شعر: جواد العقاد

رام الله

شعر: جواد العقاد

(مناسبة النص في الهامش)

رام الله

مقالات ذات صلة

يا غصة في جمرةِ القلبِ

بيني وبينكِ قُبْلة..

خذيها وروحي

فالمسافة ألف احتلال.

يا مدينة الله

لا تتجلّي في هذه القصيدة

لا أريدُكِ ظلَ الله

ومسرى الشُّعراءِ إلى حتفهم

وموسيقا تُصبِّرني على لهفةِ العِناق

لا ترقصي تحت انتظار السماء

لتكوني مُلهِمة

لستِ امرأةَ حُلمي

سأدخلكِ مُجرَّداً من صفتي

لن أكتبَ فيكِ بيتَ شعرٍ واحد

لن أغازلَ ثغركِ خلفَ السياج.

الحدودُ فيكِ والحدود فيَّ

أنتِ كلكِ فيَّ

لغةٌ في لغتي

جمرةٌ في غصتي

دمعةٌ خوفٍ تكبر وتصيرُ غيمةً

ظلاً

امرأة

قصيدة

مدينة..

شوارع، أشجاراً بشراً

مقاهي وليلاً…

أمشي فيكِ ولا تمشين فيَّ

أشربُ خمركِ ولا تشربين عمري.

لا أريدُكِ أبجديةً

ولا أنوثةً

أريدك كما خلقك الله،

كي أكفر بالشعراء..

جواد العقّاد/ غزة- الأول من يونيو لعام 2022م.

*أُهدي هذا النص إلى أستاذتنا الدكتورة ناهدة الكسواني، إذ قالت لي من باب التمني: “الامتحان في رام الله، عليك التواجد في فرع رام الله”.

زر الذهاب إلى الأعلى