لا توجد تعليقات

لبيك ربي: شيماء عبد المجيد

لبيك ربي
لبيك ربي أجاب قلبي ملبيًا ،تناءى جسدي عن المكانِ؛ لكن روحي تطوف وحول البيت لاتزال عاكفة.

إن كان هذا الزمان أتى وباعد بيننا! فبقلبي شيدت كعبتي ومحرابي، وبعثت روحي للسماء مناجية، وعقلي بكل وقت يخر راكعًا.

كل بقاع الأرض نور الله فيها يسطع، تدعو للتدبِّر لتنبئ من خالقها، تكاد من جمالها أن تنطق.

لبيك ربي في كلِّ خلقٍ جميل أراك، أرى جميل صنعك، وعظيم قدرك وتدبيرك.

لبيك ربي أرى نفسي وضعفي؛ أراني فردًا من بعض خلقك، جزءًا صغيرًا ينتمي لواحدٍ إليه الرجعى.

لبيك ربي نرحل من أنفسنا ساعين إليك، نرجم خطايانا لنتطهر ونقف على حدودك ونقيم رحمتك وعدلك.

نُشيِّد كعبتنا بقلوبنا، ونحيا بروح الله داخلنا عساه قريبًا بمكة نتجمع، وبهوائها تشفى صدورنا.

قد يعجبك ايضا

المزيد من المقالات المشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

القائمة