نصوص

‏لكَ الأمرُ.. شعر: إيمان الشاخوري

‏لكَ الأمرُ

بقلم: إيمان الشاخوري ـ شاعرة بحرينية

سوفَ ننمو…

فنحنُ الذينَ سقى اللهُ فينا النّخيلَ،

مقالات ذات صلة

ليسّاقطَ الحزنُ منّا جنيّا

ونحنُ الذينَ

إذا جمحتْ رغبةٌ في البكاءِ

استندنا على القلبِ،

ثمّ بكينا… بلا أيِّ جدوى

سوى رغبةٍ في البكاءِ

لمن يبلغونَ من الذكرياتِ… عتيّا

ونادى المنادي على ربِّ مريمَ،

نادى…

وما كانَ منهُ النّداءُ خفيّا

سمعناهُ فينا يكسّرُ أحزانهُ

فتشظّى بها القلبُ

يشتعلُ القلبُ حبًّا… وشيبًا

ويوهَنُ عظمُ الحياةِ

ولا تستردُّ لكَ الحزنَ

لكنّنا نتذكّرُ أنّا عبدناكَ،

نذكرُ: كانَ لكَ الأمرُ من قبلُ، من بعدُ، كانَ…

فهل كنتَ يومًا

بمن عبدوكَ حفيّا؟

أنا لستُ مريمَ،

لستُ القرابينَ،

لستُ الشّموعَ،

ولكنْ بنفسي احترقتُ

احترقتُ… ولم أنتبذْ، غير نفسي، مكانًا قصيّا

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى